شعبة المختبرات

شعبة المختبرات

تعتبر شعبة المختبرات من الشعب و الأقسام المهمة و الحيوية في الأكاديمية لما لها دور في رفد الجانب العملي و التطبيقي للطلبة في تخصصات هندسة الإطفاء و السلامة وهندسة الميكانيك / الطاقة المتجددة و إدارة الكارثة و الإسعاف الطبي المتخصص و ذلك من خلال التجارب العملية و التطبيقية التي تساعد الطالب على فهم المادة النظرية و إكساب الطلبة الخبرة العملية التي تساعدهم في بناء قدراتهم و مهاراتهم المعرفية و العلمية و التطبيقية في تخصصاتهم و فقا لبرامج أكاديمية عالية الجودة مهنيا و فنيا .


تساهم هذه المختبرات في دعم مشاريع البحث العلمي للطلبة والخريجين حيث تم رفد المختبرات بالكوادر الأكاديمية و الفنية المؤهلة و المدربة من أجل تحقيق هذة الغاية ، كما تم توفير أعلى مواصفات السلامة و الأمن و متطلبات الوقاية و الحماية الذاتية في مبنى المختبرات لتوفير بيئة آمنه و مناسبة لشاغلي المبنى .


تم البدء في تأسيس شعبة المختبرات في عام 2009م وتم تجهيز هذة المختبرات وفق أحدث المواصفات الفنية و العلمية و مزودة بأحدث الأجهزة العلمية الموردة من قبل شركات عالمية معروفة في هذا المجال و تم تشغيل جميع المختبرات و استقبال الطلبة فيها في بداية العام الدراسي 2017/2018م و تضم شعبة المختبرات مايلي


تضم ثلاثة مختبرات مجهزة بأحدث أجهزة الحاسوب ويصل عددها الكلي إلى (100) جهاز وتستخدم في تعليم مهارات الحاسوب ومبادئ الخرائط والإستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية (GIS) والبرمجة بلغة (C++) والرسم الهندسي بإستخدام الكمبيوتر (AutoCAD) و بإشراف من قبل كادر فني مؤهل و متخصص كما يتم إستخدامها أيضا في عقد الإمتحانات المختلفة مثل إمتحانات المستوى وإمتحانات الكفاءة وكذلك تم اعتماد هذه المختبرات من قبل جامعة البلقاء التطبيقية كمركز معتمد لعقد إمتحان الشهادة الجامعية المتوسطة ( إمتحان الشامل ) لجميع الكليات العسكرية .

وتضم مختبران مجهزان بأحدث الأجهزة ويصل عددها الكلي (58) جهاز وتستخدم لتعليم اللغات وتدريسها في الأكاديمية بشكل إلكتروني مما يتيح للطالب تعلم مهارات الاتصال بشكل عملي وتطبيقي يعمل على ترسيخ المعرفة بشكل عملي من خلال محاكاة تعلم اللغات بالصوت والصورة و بإشراف من قبل كادر فني مؤهل و متخصص .

يستخدم لتعليم مهارات الرسم الهندسي اليدوي لطلبة الهندسة، حيث تتوفر قاعة مزودة بمراسم عدد (22). و بإشراف من قبل كادر فني مؤهل و متخصص .

يحتوي على أحدث الأجهزة و المعدات و المواد الكيميائية اللازمة لإجراء التجارب العملية التي تدعم و تعزز الجانب النظري عند الطلبة لمادة الكيمياء العامة و بإشراف من قبل كادر فني مؤهل ومتخصص في هذا المجال.

وتضم مختبر فيزياء ميكانيكا الحركة (111) ومختبر فيزياء الكهرباء (112) وتحتوي على أحدث الأجهزة الخاصة بالمختبرات و يتم فيها إعطاء الطلبة التجارب العملية التي تدعم و تعزز الجانب النظري عند الطلبة لمادة الفيزياء و بإشراف من قبل كادر فني مؤهل و متخصص.

يحتوي على أحدث النماذج ودمى المحاكاة حيث يتم تدريب الطالب على المهارات اللازمة للتعامل مع الحالات الطبية الطارئة للأطفال وإجراء الولادة الطبيعية وإجراء الفحوصات المختلفة .

يحتوي على أحدث الأجهزة والمعدات الطبية ويستخدم لمحاكاة الحالات المرضية التي يمكن ان يتعامل معها الطالب في الموقع والناتجة عن أمراض او مضاعفات مرضية

يحتوي على أحدث الأجهزة والمعدات الطبية حيث يتم تعليم الطالب كيفية التعامل مع حالات الاصابات و حوادث السير و حالات السقوط و الحروق و الجروح , بطريقة متخصصة بإستخدام معدات طبية وأجهزة حديثة بما يتناسب مع الجانب النظري للمادة.

يعتبر من المختبرات الفريدة من نوعها على مستوى الشرق الأوسط لما له من دور في رفد الجانب العملي و التطبيقي لتخصص هندسة الإطفاء و السلامة و ذلك من خلال تزويده بأحدث الأجهزة و المعدات على مستوى الجامعات العالمية المشهورة في تخصص هندسة الإطفاء و السلامة و من هذه الأجهزة مايلي :- A- Smoke Density Chamber Apparatus B- Dual Cone Calorimeter Apparatus C- Lift Flame Spread Apparatus D- Oxygen Index Apparatus E-Thermal Conductivity Apparatus

تم تجهيزه بأحدث الأجهزة و المعدات وفق مواصفات عالية و مزود بكادر فني مؤهل ومدرب و يتم إعطاء التجارب العملية التي تعزز الجانب النظري عند الطلبة لتخصص هندسة الإطفاء و السلامة وهندسة الميكانيك / الطاقة المتجددة .

تم تجهيزه بأحدث الأجهزة و المعدات وفق مواصفات عالية و مزود بكادر فني مؤهل ومدرب و يتم إعطاء التجارب العملية التي تعزز الجانب النظري عند الطلبة لتخصص هندسة الإطفاء و السلامة وهندسة الميكانيك / الطاقة المتجددة.

تم تجهيزه بأحدث الأجهزة و المعدات وفق مواصفات عالية و مزود بكادر فني مؤهل ومدرب و يتم إعطاء التجارب العملية التي تعزز الجانب النظري عند الطلبة لتخصص هندسة الإطفاء و السلامة وهندسة الميكانيك / الطاقة المتجددة .

و انطلاقا من سياسة التطوير و التحديث التي تنتهجها أكاديمية الأمير الحسين بن عبدالله الثاني للحماية المدنية فأنها تسعى لرفد شعبة المختبرات بأجهزة و معدات حديثة و متطورة لمواكبة كل ماهو جديد لدعم الجانب العملي و التطبيقي في التخصصات التي تطرحها الأكاديمية بمختلف أنواعها ( هندسة الإطفاء و السلامة , هندسة الميكانيك / الطاقة المتجددة , إدارة الكارثة , الإسعاف الطبي المتخصص) و ذلك لتحقيق و الوصول لرؤية شعبة المختبرات و هي توفير مختبرات علمية على مستوٍ عالٍ من التميز الأكاديمي و التكنولوجي والعملي التطبيقي عبر توفير مختبرات علمية متخصصة مزودة بأحدث الأجهزة وبإشراف كادر فني متخصص ومؤهل.